الحشد الشعبي

التحديات والمعالجات

هشام الهاشمي
About

باحث اول في مركز صنع السياسات للدراسات الدولية والاستراتيجية

تعاني المحافظات السنية المحررة فقدان الثقة في الحكومة المركزية التي يهيمن عليها التحالف الوطني الشيعي في بغداد، والخوف من نفوذ طهران في العراق الذي قد يسلب منهم السلطة والثروات، والسعي لأضعاف مقاومة العرب السنة لتنظيم داعش، على الرغم من أن قادة العرب السنّة في صلاح الدين والانبار وديالى ونينوى وكركوك لايزالون خصوماً ألداء لداعش. 
لكنهم يتساءلون عن الجدوى من إراقة الدماء في المعركة، طالما أن الحشد الشعبي الشيعي سيأتي في نهاية المطاف ويُحكِمَ سيطرته على الحكم والإدارة وتوزيع الوظائف والثروات والمشاريع والخدمات والبنى التحتية. وبالطبع، إن عقلية المنتصر هذه تُعرقل المبادرات الرامية إلى عودة النازحين واعمار المدن المحررة من تحت سيطرة داعش. 
عندما سقطت المحافظات السنية في أيدي داعش في حزي ... .