فيروس كورونا وأزمات إيران الصعبة

تقدير موقف

فراس الياس
About

مدير برنامج الدراسات الايرانية في مركز صنع السياسات للدراسات الدولية والاستراتيجية

 

لقد تضررت إيران بشدة من فيروس كورونا الجديد، إذ أنتج هذا الفيروس واقعاً صحياً صعباً في البلاد، وقد تزداد الأمور سوءاً في المستقبل القريب، وهو ما تؤكده أعداد الإصابات المتصاعدة منذ بداية الشهر الماضي، إذ إرتفعت أعداد الوفيات والإصابات في إيران منذ بدء تفشي  الفيروس، وعلى الرغم من إنه في ظل الظروف الحالية، لن تصل العدوى إلى ذروتها حتى أواخر مايو، إلا إن إصرار النظام السياسي على أمننة الأزمة الصحية، وجعلها جزءاً من مؤامرة خارجية تحاك ضده، هو ماقد يعقد المشهد الأزموي في إيران،  وقد يصل عدد الوفيات الى 3.5 مليون شخص، في نهاية العام الحالي، حسب ما أشارت إليه عملية محاكاة حاسوبية أجرها باحثون في جامعة "شريف للتكنولوجيا" في طهرن، وتوقعوا من خلالها أن تصل عدد الوفيات في إيران إلى 3.5 مليون، إن لم تتمكن الحكومة الإيرانية من السيطرة على الأزمة بنهاية شهر أيا ... .