الأداء السياسي لحكومة الكاظمي

في ضوء المائة يوم الأولى من حكومته

محمد الحديثي
عن الكاتب

باحث في شؤون السياسة الدولية

يمثل اختيار السيد مصطفى الكاظمي رئيساً للحكومة العراقية الجديدة متغيراً كبيراً في تطورات المشهد السياسي العراقي السائد منذ العام 2003، إذ تشهد التجربة السياسية العراقية خروجاً عن النسق التقليدي المرتبط بهيمنة القوى الاسلامية الشيعية على رئاسة الحكومة العراقية منذ أول انتخابات برلمانية جرت في البلاد عام 2005 ولغاية استقالة حكومة السيد عادل عبد المهدي على أثر اندلاع حركة تشرين الاحتجاجية في الربع الأخير من العام 2019، بسبب سوء الخدمات وشيوع الفساد الإداري والمالي في مؤسسات الدولة فضلاً عن فشل الأداء السياسي لحكومة السيد عبد المهدي على مختلف المستويات، وفي هذا الصدد فقد تمثلت هيمنة الأحزاب الاسلامية الشيعية على منصب رئاسة الحكومة من خلال وجود كل من (ابراهيم الجعفري2005-2006، نوري المالكي 2006-2014، حيدر العبادي2014- 2018، عادل عبد المهدي 2018-2020) في منصب رئاسة الوزراء في العراق


 

... .