مظاهرات تشرين في العراق

الأسباب والتداعيات

هشام الهاشمي
About

باحث في الشؤون العراقية

تصوير الغلاف: زياد متي

الأسباب العميقة التي أطلقت شرارة تظاهرات تشرين تكمن في الاحتقان الذي تولد من خلال المظالم والإقصاء والتهميش وكبت الحريات، الأمر الذي أدى إلى تحطيم الثقة وجسورها بين النظام والمجتمع. كما كان للانحدار في المجال الاقتصادي وللفساد المالي والإداري.
هناك عوامل عدة مساعدة منها تدهور مستوى التربية والتعليم المتوافر داخل المجتمع، وكذلك محاصصة القوات الأمنية والعسكرية والهيئات والمفوضيّات الدستورية المستقلّة، وتطور وعي المجتمع في تلقي الأخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعي، التي كان لبعضها دور مهم في ترشيد الاحتجاجات الشعبية وتوعيتها.
أصبح لكلمة «نازل آخذ حقي» و«نريد وطن» و«التكتك» مدلولاً خاصاً في المعجم السياسي المتداول، وأصبح لكلمة «جيل البوبجي» مفعولاً قوياً مشحوناً بالدلالات العميق ... .